كرة القدم العالمية

بيل يُريد ترك البرنابيو.. ولكن!

جماهير اليونايتد تُحذّر وودوارد من التعاقد مع اللاعب الويلزي

كما سبق أن ذكرنا، فإن أيام بيل في النادي الملكي ريال مدريد باتت معدودة، وذلك بعد عودة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان الى رأس الجهاز الفني وتوليه مهمّة تدريب الفريق بشروطه كاملة، حتى أواخر حزيران 2022.

وبحسب ما جاء في العديد من الصحف الأوروبية اليوم، فإن اللاعب الويلزي غاريث بيل، أبلغ زملائه بنيّته ترك النادي الإسباني، معتبرًا أن جماهير الريال لا تُقدّره ولا تعطيه المعنويات الكافية للإستمرار والتقّدم ومحاولة إبراز نجوميته.

وقد نشرت هذه الصحف عن نيّة بيل في التوجّه من جديد نحو الدوري الإنكليزي، معتبرًا أن أي عرض من أندية مانشستر يونايتد، تشيلسي وليفربول، يُعتبر عرضًا مغريًا بالنسبة له.

لكن فكرة ترك بيل لملعب السانتياغو برنابيو ليست بالسهلة أبدًا، إذ أول عقبة هي التكلفة الباهظة التي تتحتّم أن يدفعها أي نادٍ يُريد التعاقد مع بيل، خاصة وأن الأندية الإنكليزي التي بإمكانها تحمّل التكلفة هي قليلة جدًا.

إضافة لهذه المشكلة، يواجه بيل مشكلة أخرى، وهي عدم إقتناع جماهير اليونايتد ببيل، ولذلك وجّهوا رسالة واضحة للمدير التنفيذي للنادي “إد وودوارد”، عبر استطلاع رأي على موقع “مانشستر إيفينينج نيوز” بأن 71% من الجماهير لا تُريد أن يتعاقد النادي مع اللاعب الويلزي، وبالتالي فإن التعاقد مع بيل يضع وودوارد في خطر في حال كانت نتيجة الإتيان باللاعب من مدريد سلبية.

Comments

comments

المصدر
فريق الموقع يومياتنا.كوم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق