الشرق: ‎بكركي تتمنى على حارة حريك “نزع العقبات‎”‎

3 min read
0
0

كتبت صحيفة “الشرق ” تقول : ‎استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، قبل ظهر امس في الصرح البطريركي في بكركي، المفتي الجعفري ‏الممتاز الشيخ احمد قبلان، وتم عرض للاوضاع الراهنة لا سيما الموضوع الحكومي‎.‎
‎ ‎
قبلان
‎ ‎
وقال المفتي قبلان بعد اللقاء: “جوهر الزيارة اليوم متابعة اللقاءات الدورية التي كانت تحصل بين المرجعيات الدينية والروحية، وكان هناك ‏توافق في الرؤية حول موضوع تشكيل الحكومة. وطبعا كما غبطة البطريرك وآراء المرجعيات الدينية لا بد من المسارعة الاكيدة في ‏تشكيل الحكومة ونزع كل العقبات من أمام إعلان تشكيلها‎”.‎
‎ ‎
اضاف: “لقد حملنا صاحب الغبطة الى الاخوة في “حزب الله”، رسالة، بأن يساعدوا في نزع هذه العقبات، وهذا الامر يحتاج الى حكمة ‏وروية حتى نساعد في معالجة قضايا الدولة والوطن. وتمنى غبطته علينا ان نسعى جاهدين مع كل القيمين للمساعدة على عمل كل ما يلزم ‏حتى تتشكل الحكومة للبدء في معالجة قضايا الوطن والدولة‎”.‎
‎ ‎
واشار الى “ان اللقاء في الاساس كان حول عقد قمة روحية مرجعية بين صاحب الغبطة والمجلس الشيعي ودار الفتوى ومشيخة العقل ‏محورها قضية الاعلام وبعض البرامج التلفزيونية التي تعرض على الشاشات، ومدى الاسفاف والانحطاط الذي وصلت اليه، والتي تؤثر ‏سلبا على شبابنا واجيالنا. وكان التمني من صاحب الغبطة ان يكون اللقاء قريبا كي يعالجوا هذه القضية لا على نحو الشكليات فقط بل في ‏جوهرها، بمشاركة وزير الاعلام واللجنة الاعلامية في المجلس النيابي وجميع الحقوقيين والمراقبين الذين لهم باع في هذه المسألة، (وهذا ‏كان محور اللقاء)، وسنعمل جاهدين ان شاء الله وسنسعى مع كل من يعنيه الامر كي نبادر جميعا في تشكيل الحكومة في أسرع وقت‎”.‎
‎ ‎
سئل: هل تتوقعون ان يتجاوب “حزب الله” مع هذه المساعي التي تقومون بها مع غبطته؟
‎ ‎
اجاب: “الاخوة في حزب الله ليسوا ضد المسارعة في تشكيل الحكومة، هم من ينادون بهذا الامر، ولكن القضية تحتاج الى حوار، و”حزب ‏الله” ينادي بهذه المسألة وبالحوار. اليوم القضايا التي يتعرض لها لبنان اكبر بكثير خصوصا ما نشهده في المنطقة اقليميا ودوليا من ‏نزاعات، ونرى اليوم خطورة الواقع المأزوم الاقليمي، واتصور ان الاخوة في “حزب الله” قد يذهبون الى حلول تتعلق في هذه المسألة‎”.‎
‎ ‎
سئل: هل تطرقتم الى موضوع الاراضي في لاسا؟
‎ ‎
اجاب: “طبعا بلا شك، هناك توافق تام بين المجلس الشيعي الاعلى وغبطة البطريرك حول معالجة هذه القضية بما نراه مناسبا وليس كما ‏يراه البعض بالتحدي او الكيديات والمناكفة، ستكون هناك لجنة رسمية من المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ستتابع هذه القضايا مع الاخوة ‏في البطريركية وسيكون هناك وضع حلول او مقدمات لحل هذه القضية ان شاء الله‎”.‎
‎ ‎
قمير
‎ ‎
بعدها، استقبل الراعي مدير عام الموارد المائية والكهربائية الدكتور فادي قمير يرافقه الامين العام الدائم لاكاديمية العلوم الفرنسية ما وراء ‏البحار بيار جوني ومدير مكتبه مروان سعادة‎.‎

Comments

comments

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

المستقبل: أسهم المصالحة الفلسطينية ترتفع.. أزمة نتنياهو تتفاقم

كتبت صحيفة “المستقبل ” تقول : لا تزال تداعيات جولة العنف الأخيرة الخاطفة بين ت…