الأنوار: اقرار الموازنة بعجز 4,8 مليارات دولار… وتخفيض نفقات الوزارات 20‏% ‎

1 second read
0
0

كتبت صحيفة “الأنوار ” تقول : على الخط السريع سار مشروع موازنة العام 2018 امس. فقد اقر عصرا في جلسة وحيدة لمجلس الوزراء، وبعد ‏قليل وقع رئيس الجمهورية مرسوم احالته على مجلس النواب، واليوم تباشر لجنة المال النيابية دراسة الموازنة، ‏وينتظر ان تعقد جلسات صباحية ومسائية للاسراع بانجاز المشروع واحالته الى الهيئة العامة للمجلس‎.‎ 

الرئيس الحريري قال بعد اقرار المشروع: نحن اليوم بهذه الموازنة ابتعدنا عن اليونان وحافظنا على لبنان. وذكر ‏وزير المال علي حسن خليل: اعتقد انه يمكن ان تكون لدينا فرصة في نهاية العام لتحقيق نسبة نمو تتجاوز حتى ما ‏توقعناه اي2 % وتصل الى 2,5 او 3 %. وقال ان العجز في الموازنة يبلغ 7267 الف مليار و402 مليون و623 ‏الف ليرة اي حوالى 4,8 مليار دولار. وهذا العجز اقل من عجز السنة الماضية بحوالى 220 مليار ليرة بما فيه ‏عجز الكهرباء‎.‎
وقال رئيس الحكومة بعد جلسة مجلس الوزراء: هذه الموازنة فيها إصلاح وحوافز لكل القطاعات وكل الوزارات ‏التزمت بالتعميم الذي وزعناه قبل شهر أو شهرين بتخفيض موازناتها، وتمكنا من أن نوفر عما كانت بعض ‏الوزارات قد وضعته، كما تمكنا من الوصول إلى الأرقام نفسها التي كانت في موازنة العام 2017، والعجز ‏الموجود فيها مقبول‎.‎ 

الابتعاد عن اليونان

واضاف الحريري: عندما نذهب اليوم الى مؤتمر باريس صحيح أننا نزيد القروض، ولكننا سندفعها على مدى 30 ‏سنة. وإذا افترضنا أن هذه المبالغ ستدخل إلى لبنان تدريجيا ونحن سنسددها على مدى 30 سنة، فإن كل مليار ‏يدخل إلى البلد يزيد النمو بين واحد وواحد ونصف بالمائة ويخلق فرص عمل ل 60 الف مواطن لبناني، وهذا هو ‏المهم بالنسبة إلينا. وحين يرتفع النمو ينخفض العجز، وكل هذه الأمور إشارات ايجابية‎.‎ 

وسئل الرئيس الحريري: إلى أي مدى هناك توافق واتفاق على محاربة الفساد، خاصة وأن هناك من يحذر من أن ‏يصبح لبنان يونان ثانية؟ فاجاب: نحن اليوم بهذه الموازنة ابتعدنا عن أزمة اليونان وحافظنا على لبنان. وبهذه ‏الموازنة ومع الاصلاحات التي سنقوم بها بالمستقبل نكون نبتعد أكثر فأكثر. ولكن لو كنا استمرينا بالصرف لكنا ‏سبقنا اليونان. ولكن ما أنجزناه اليوم أننا ابتعدنا عن اليونان، ويجب ان يكون هناك المزيد من الإصلاحات، وأنا ‏لست خائفا‎.‎ 

بدوره قال الوزير خليل: لقد اقررنا سلسلة من المواد التي تلامس بشكل مباشر مصالح الناس والطبقات الوسطى ‏وما دون، وهنا أخذنا الوضع الاجتماعي والاقتصادي، حيث رفعنا تنزيل سكن المالك من 6 إلى 20 مليون ليرة ‏لبنانية، ضاعفنا القيم التي تخضع للضريبة التصاعدية، خفضنا الرسم العقاري بنسبة معينة عن المبالغ التي لا ‏تزيد عن 250 ألف دولار لكي تستفيد الطبقات المحدودة الدخل. أخذنا في عين الاعتبار عائلات الشهداء والأجهزة ‏الأمنية وتضحياتهم في ما يتعلق بكل ما يتصل بالخدمات الخاصة بهم‎.‎ 

وتابع: أقررنا بندا مهما حول تحفيز استخدام لبنانيين في المؤسسات من خلال إعفائهم من رسوم الضمان وتحمّل ‏الدولة لهذه الرسوم لمدة سنتين. اقترحنا حل مشكلة الكثير من المكلفين العالقة بالدوائر الضريبية من جهة أو أمام ‏لجان الاعتراضات وتصحيح المعلومات وتحديثها بالطريقة التي تسمح لوزارة المال مستقبلا أن تجري رقابتها ‏بشكل أفضل‎.‎ 

كما أن الحكومة ألزمت نفسها في مادة بقانون الموازنة بالعمل على ترشيق القطاع العام وإقفال وتسوية أوضاع ‏المؤسسات العامة التي لم يعد لها دور. لدينا 84 مؤسسة عامة، قد آن الأوان لإعادة النظر بها. هناك بعض هذه ‏المؤسسات التي نستطيع الاستغناء عنها، وهناك مؤسسات نستطيع دمجها بمؤسسات أخرى أو إدارات عامة ‏أخرى، وهنا مع الحفاظ دائما على مصالح وحقوق الموظفين، ولا أحد يلتبس عليه هذا الموضوع‎.‎ 

رفع نسبة النمو

واردف: الأساس هنا أننا متجهون نحو إصلاحات حقيقية. نعرف أننا لا نستطيع أن نقوم بكل شيء في الوقت ‏نفسه، لكن الأهم هو أن نضع أنفسنا على الطريق الصحيح… أعتقد أنه يمكن أن تكون لدينا فرصة في نهاية العام ‏‏2018 لتحقيق نسبة نمو تتجاوز حتى ما توقعناه أي تتجاوز ال2 % وتصل إلى 2,5 و 3 %، وإن شاء الله تصبح ‏أكثر مع نهاية العام‎.‎
وقال: ما نستطيع قوله عن الأرقام، أن مجموع الموازنة العامة لهذه السنة هو 23 ألفا و854 مليارا و271 مليونا ‏و623 ألف ليرة، نزيد عليها، وحتى لا يحصل أي التباس، أرقام السلفة التي تعطى لمؤسسة كهرباء لبنان لتغطية ‏عجزها والتي هي 2100 مليار، وهي داخلة بمادة قانونية ولم تُهرّب، كما استخدم بعض الأعلام هذا التعبير، بل ‏أدرجت بالموازنة، وبذلك يصبح العجز 7267 مليارا و402 مليون و623 ألف ليرة. والمهم بالنسبة إلينا، أن هذا ‏الرقم أقل من عجز السنة الماضية بحوالي 220 مليار ليرة لبنانية، بما فيه عجز الكهرباء. أي أننا قمنا بخطوة جد ‏أساسية في هذا الموضوع‎.‎

Comments

comments

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

الحياة: جنبلاط يلمس لدى المسؤولين السعوديين اهتماماً كبيراً بلبنان سياسياً واقتصادياً

كتبت صحيفة “الحياة ” تقول : لمس رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط من ال…