دوليات وعالمياتمحليات

نتنياهو بعد التصعيد الحدودي: “حزب الله يلعب بالنار”

اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حزب الله اللبناني بأنه وراء محاولة التسلل عبر الحدود اللبنانية إلى إسرائيل في وقت سابق اليوم الإثنين، مضيفا أن “الحزب يلعب بالنار” .

وحذر نتنياهو ووزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، حزب الله من “رد قوي وشديد” على أي هجمات أخرى محتملة.

وقال نتنياهو، في مؤتمر صحافي في تل أبيب اليوم الإثنين، “إننا ننظر بشكل صارم لمحاولة التسلل هذه إلى أراضينا” ، محذرا من أن حزب الله “يلعب بالنار”.

وأضاف أن “حزب الله ولبنان يتحملان المسؤولية عن هذا الحدث وعن جميع الهجمات التي تستهدف إسرائيل من لبنان”.

وتابع “يجب أن يعرف حزب الله أنه يلعب بالنار. ستقابل جميع الهجمات ضدنا بالقوة الغاشمة. زعيم حزب الله (حسن) نصرالله ارتكب بالفعل خطأ فادحا في التقليل من إرادة إسرائيل للدفاع عن نفسها وسيدفع لبنان ثمنا باهظا. تجعله لا يرتكب هذا الخطأ مرة أخرى “.

كما أكد غانتس، بعد نتنياهو، أن الخلية التي كانت تحاول التسلل إلى إسرائيل تنتمي إلى حزب الله.

وأشاد بقوات الجيش الإسرائيلي وضباطه على سلوكهم، وقال إنه “ساعد في منع وقوع حادث خطير يمكن أن يودي بحياة البشر”.

وأضاف أن “إسرائيل عازمة أكثر من أي وقت مضى على حماية سيادتها وجنودها وخاصة شعبها”.

وذكر غانتس إن “لبنان وسوريا دولتان ذات سيادة وعليهما تحمل المسؤولية المؤلمة عن أي أنشطة إرهابية داخل حدودهما”.

من جانبه، نفى حزب الله كل ما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية عن إحباط عملية تسلل من الأراضي اللبنانية إلى داخل “فلسطين المحتلة” كما نفى حصول أي اشتباك من طرفه مع الجيش الإسرائيلي، معتبراً أن الأمر محاولة لاختراع انتصارات وهمية كاذبة.

Comments

comments

المصدر
DPA

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق