محليات

خوري: إقرار الموازنة أمر مهم بعد غياب 12 عاما ولكن الموزانة اليوم معيبة

لفت وزير ​الإقتصاد​ السابق ​رائد خوري​، الى أن “ما يعني المواطن بالموازنة​ هو لقمة العيش والوظائف ومستوى المعيشة والاستقرار المادي والرفاهية”، مبينا أنه “حتى يتحقق يجب أن يكون لدينا إستثمارات و​القطاع الخاص​ هو الرافع الأساسي ويخلق فرص العمل ويؤمن النمو، أما الموازنة فليس لها علاقة بهذا الموضوع”.

وشدد خوري في حديث تلفزيوني على أن “القطاعات المنتجة هي ​الاقتصاد​ الحقيقي ويمكن ​البناء​ عليه، وهذه جميعها غائبة في الموازنة”، مشيرا الى أن “البلد كان يجب أن يكون ورشة عمل بإتجاه اعادة الاعمار في ​سوريا​، أما دورنا الطبيعي الذي كان موجودا بأن ​لبنان​ حلقة وصل، اليوم يفقد إمتيازه البيئي والسياحي والتجاري والآن صناعة صفر”.

Comments

comments

المصدر
النشرة
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق