متفرقات عامّة

مطار جديد شمال البحرين

كشف وكيل وزارة المواصلات والاتصالات لشؤون الطيران المدني محمد ثامر الكعبي أنه هناك دراسة لمطار جديد للمستقبل يقع شمال البحرين، ويتم حاليا تحديث هذه الدراسة من قبل استشاري متخصص في هذا المجال للوقوف على المتطلبات المتعلقة بهذا المشروع الهام، خاصة فيما يتعلق بالتكلفة المالية وافضل الطرق لتمويلها.

وأكد في حوار حصري لـ«الايام» – بمناسبة اليوم الدولي للطيران الموافق السابع من ديسمير سنويا – ان العمل يسير في مشروع تطوير المطار حسب الخطة الموضوعة، متوقعا الانتهاء منه في الربع الاخير من 2019م،، ومشيرا الى مساحته الاجمالية اربع اضعاف المبنى الحالي بسعة استيعابية تبلغ 14 مليون مسافر في السنة.

وتوقع الكعبي أن يصل عدد المسافرين ب‍مطار البحرين الدولي حوالي 8.4 مليون مسافر بنهاية 2018م، كما من المتوقع ان يصل عدد الطائرات المستخدمة للمطار 96 ألف طائرة بنهاية العام الجاري، نافيا وجود أي نية حاليا لزيادة رسوم المغادرة بالمطار.
كما كشف عن خطة العام الجديد في قطاع الطيران بالوزارة والتي تتمثل في إقامة مركز جديد للمراقبة الجوية مجهز بأحدث ما توصلت اليه التكنلوجيا في هذا المجال، كما ستعمل على المرحلة الثانية من تطوير نظام الهبوط الالي الفئة الثالثة والذي سيمكن الطائرات من الهبوط والاقلاع في مستويات متدنية من الرؤية على المدرج، كما سيتم العمل على انشاء محطة جديدة للإرسال والاستقبال مع الطائرات.

في مستهل الحوار.. في اليوم الدولي للطيران الموافق السابع من ديسمبر ماهي قراءتكم لقطاع الطيران المدني في البحرين حاليا في ضوء وما وصل اليه من تطور؟
– يأتي الاحتفال باليوم الدولي للطيران والذي يوافق السابع من ديسمبر لتعزيز الوعي العالمي بأهمية الطيران المدني الدولي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للدول، ومن هذا المنطلق يحظى قطاع الطيران بمملكة البحرين باهتمام بالغ من لدن سيدي جلالة الملك المفدى، واهتمام سمو رئيس الوزراء الموقر، ومتابعة سمو ولي العهد الأمين، حيث حظي هذا القطاع بتطور ملحوظ في مشاريع البنية التحتية والتي تمثلت في تنفيذ عدد كبير من المشاريع منها تطوير مبنى المسافرين ومركز الحركة الجوية وترقية انظمة الهبوط الالي وتطوير اللوائح التنظيمية لقطاع الطيران المدني واتفاقيات النقل الجوي والتي ستساهم في ربط مطار البحرين بعدد كبير من المطارات الدولية وستساعد في تنمية شبكة الخطوط الجوية بما يعزز حركة النقل الجوي والتبادل التجاري بين البحرين ودول العالم.

وماذا عن التعاون بين قطاع الطيران بالوزارة مع المنظمة الدولية للطيران «ايكاو»؟ وهل هناك مشروعات مستقبلية مشتركة؟
– مملكة البحرين عضو فاعل في منظمة الطيران المدني الدولي، وتعمل مع المنظمة بشكل وثيق لتطوير الطيران المدني الدولي في البحرين بشكل آمن ومنظم، حيث تضع البحرين المعايير واللوائح التنظيمية الضرورية لسلامة وأمن وكفاءة الطيران بما يتماشى مع القواعد القياسية والتوصيات الصادرة عن المنظمة، وقد قامت شئون الطيران المدني بالتعاون مع المنظمة في مجال التدقيق على سلامة الطيران وحصلت على 84% وهي نتيجة ايجابية تتجاوز المعدلات العالمية.

وماذا عن آخر المستجدات في مشروع برنامج تطوير مطار البحرين الدولي؟ وكم سيبلغ عدد المسافرين الذين سيخدمهم المطار؟ وهل سيتم افتتاحه مطلع العام 2019؟
– يسير العمل في مشروع تطوير المطار حسب الخطة الموضوعة ومن المتوقع الانتهاء منه في الربع الاخير من 2019م، حيث تبلغ مساحته الاجمالية اربع اضعاف المبنى الحالي بسعة استيعابية تبلغ 14 مليون مسافر في السنة. ويعتبر هذا المشروع من المشاريع المهمة لتطوير البنية التحتية في قطاع الطيران وسوف يساهم بشكل ايجابي في تعزيز القدرة التنافسية للمطار وجذب المزيد من شركات الطيران.

وماذا عن التعاون على الصعيد الخليجي في مجال الطيران المدني؟
– هناك تعاون وثيق على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي في مجال الطيران المدني حيث تشارك البحرين في اعمال اللجان المختصة بدراسة الامور الفنية في هذا القطاع الحيوي، كما شاركت البحرين في عدة مشاريع تعزز امن وسلامة الطيران المدني منها ربط شبكة وانظمة الملاحة الجوية والعمل على توحيد اللوائح التنظيمية المتعلقة بخدمات النقل الجوي.

مطار جديد شمال البحرين

هل يتم حاليا دراسة لبناء مطار جديد الى جانب المطار الحالي لتشجيع السياحة واستيعاب حركة المسافرين وارتفاع الطلب على خدمات شحن ونقل البضائع؟
– نعم هناك دراسة لمطار جديد للمستقبل يقع شمال البحرين حيث يتم الان تحديث هذه الدراسة من قبل استشاري متخصص في هذا المجال للوقوف على المتطلبات المتعلقة بهذا المشروع الهام، خاصة فيما يتعلق بالتكلفة المالية وافضل الطرق لتمويلها.

هل هناك برامج وخطط مشتركة مع هيئة السياحة والمعارض والمؤتمرات على صعيد تشجيع السياحة؟
– هناك تعاون مع هيئة السياحة والمعارض لجذب شركات الطيران العارضة والتي من شأنها دعم وتشجيع السياحة بمملكة البحرين. ولقطاع الطيران اهمية كبرى في دعم السياحة، وبالتالي التنسيق والتعاون ما بين الطرفين امر لا بد منه.

كم يبلغ عدد المسافرين من مطار البحرين الدولي منذ بداية شهر يناير بالعام الجاري وحتى شهر ديسمبر الجاري؟ وكم تبلغ عدد الرحلات الجوية؟
– من المتوقع ان يصل عدد المسافرين بمطار البحرين الدولي حوالى 8.4 مليون مسافر بنهاية 2018م، كما من المتوقع ان يصل عدد الطائرات المستخدمة للمطار 96 ألف بنهاية العام..

مع تطبيق القيمة المضافة في عام 2019 هل ستزيد رسوم المغادرة والخدمات الاخرى للركاب بمطار البحرين الدولي؟
– لا توجد حاليا أي نية لزيادة رسوم المغادرة بالمطار.

استضافت البحرين النسخة الخامسة لمعرض البحرين الدولي للطيران من تاريخ 14 الى 16 من شهر نوفمبر الماضي، فماذا عن ابرز نتائج هذا المعرض على كافة الاصعدة والمحاور؟ وهل هناك جديد في النسخة السادسة للمعرض؟
– يعتبر معرض البحرين الدولي للطيران لهذا العام الأكبر من حيث المشاركة، حيث زادت مساحة صالة العرض بنسبة 100% وزادت نسبة النمو في عدد الشركات المشاركة بنسبة 35% وبلغت نسبة الشركات العلمية المشاركة في هذه النسخة 66% وكان هناك 11 شركة عالمية من بين افضل 15 شركة متخصصة في قطاع الطيران هذا العام. والمعرض في حد ذاته فرصة جيدة للشركات الصانعة والمزودة لخدمات الطيران للالتقاء بصناع القرار ويعمل على رفع مكانة البحرين على المستوى الدولي.

أخيرًا.. ماذا عن مشروعاتكم وخططكم خلال العام الجديد 2019؟
– لدى شئون الطيران المدني عدد من المشاريع المهمة خلال العام الجديد منها بناء مركز جديد للمراقبة الجوية مجهز بأحدث ما توصلت اليه التكنلوجيا في هذا المجال، كما ستعمل على المرحلة الثانية من تطوير نظام الهبوط الالي الفئة الثالثة والذي سيمكن الطائرات من الهبوط والاقلاع في مستويات متدنية من الرؤية على المدرج، كما سيتم العمل على انشاء محطة جديدة للإرسال والاستقبال مع الطائرات العابرة لإقليم البحرين لمعلومات الطيران هذا الى جانب عدد من المشاريع الداخلية لتطوير وتسهيل اجراءات تراخيص الطيران وخدمة العملاء بشكل افضل.

(المصدر: صحيفة “الأيام” البحرينية)

Comments

comments

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق